نصائح وأسرار للاهتمام بجسمك وقت الدورة الشهرية


الدورة الشهرية هي حالة فسيولوجيّة طبيعيّة يمرّ بها جسم المراة البالغة، وتسمى أيضاً بدورة الحيض، والطمث، وتكون على شكلِ خروج الدم من رحم المرأة عبر فتحة المهبل، كنتيجةٍ طبيعيةٍ لعدم تلقيح البويضة، وتمرّ المرأة خلال فترة الدورة الشهريّة بعددٍ من التغيرات الجسميّة والنفسيّة، التي تكون مزعجةً في أغلب الأحيان، كما أنّها تسبب الشعور بالألم، خصوصاً إذا كان تدفق الدم غزير جداً، ويختلف عدد أيام الدورة بين امرأةٍ وأخرى، وبشكل عام تبلغ المدّة الطبيعيّة بين كلّ دورة شهريّة وأخرى مدّة ثمانية وعشرين يوماً.




 الأعراض المرافقة للدورة الشهرية
الشعور بانتفاخ البطن، وآلامٌ متفرقةٌ في الثدي، والبطن، مصحوبةٌ بتقلصاتٍ قويةٍ للرحم، وهبوطٌ في الدورة الدموية، وألمٌ في الظهر والساقين، واحتباسُ السوائل في الجسم، عوضاً عن الحالة النفسية المصحوبة بالقلقِ والأرقِ، والتوتر، والعصبيةِ الزائدة.
 لذلك يجب عليك في هذه الفترة الاعتناء بجسمك؛ كي لا تصابين بمشكلاتٍ صحيّة خطيرة.




نصائح للاهتمام بالجسم قبل واثناء الحيض
  • تجنب حمل الأوزان الثقيلة، أو السير بقدمين حافيتين، أو الجلوس على أرضيةٍ باردة.
  • الابتعاد عن تناول المشروبات الباردة والمثلجة، مثل: الآيس كريم.
  •  تناول الطعام الصحيّ الذي يحتوي على الفيتامينات، والمعادن، والبروتينات، والألياف وتجنب اللحوم.
  • تجنب تناول الطعام الصناعي من معلبات ومختلف الأطعمة المغلفة والوجبات السريعة.
  •  تجنّب المشروبات الحمضيّة، والأطعمة التي تحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من الحوامض، مثل الليمون، والجبنة الحامضة، والبرتقال، واللبن.
  • الحرص على الاستحمام بماءٍ دافئ، وذلك عند الشعور بقربِ قدوم وقت الدورة، وذلك للتخفيف من حدّة الاحتقان المسبب للألم.
  • تجنب غسل منطقة المهبل بالصابون والماء، وعدم الاستحمام بمياهٍ باردة.
  • الابتعاد عن أماكن التيارات الهوائيّة الباردة، أو الغرف المكيّفة.
  • تجنب المشروبات الغازيّة، والمشروبات الغنيّة بالكافيين، كالشاي والقهوة.
  • عدم تناول الأدوية المميعة للدم، مثل الأسبرين، لأنّها تزيد من حدّة النزيف.
  • عدم إزالة الشعر الزائد أو وضع الماسكات، وذلك لأنّ البشرة تكون حسّاسة جداً.
  • تناول المشروبات الساخنة، وخصوصاً الأعشاب، مثل: الميرمية، والقرفة، واليانسون، والبابونج، والكمون، والنعناع، لأنّها تخلّص الجسم من الدماء المتكتلة، وتساعد في إخراجها، وتسكّن آلام التقلّصات.
  • تغيير الفوط الخاصّة بالدورة مرّة كلّ ساعتين، وعدم تركها مدّة طويلةً لتجنب تعرض منطقة المهبل للجراثيم والميكروبات، التي تعرضها للتهيج والحكاك، وخروج الروائح غير المستحبّة.
  •  استخدام غسولٍ طبيٍّ خاصٍّ بمنطقة المهبل، وتجنب استخدام الصابون العاديّ، وأفضل غسول هو مسك الطهارة الاصلي.
  • وضع قربة بلاستيكيّة مملوءة بالماء الدافئ ووضعها على البطن للتخفيف من الألم.
  • المشي مدّة نصف ساعةٍ يوميّاً.
  • تدليك منطقة البطن والظهر بحركاتٍ دائرية باستخدام زيت ساخن، كزيت النعناع.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على أوميغا3، كالأسماك.
  • تجنّب تناول الأطعمة المتبّلة والمالحة.


شارك الموضوع
تعليقات